تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

رئيس الوزراء يلتقي منسق برنامج الأمم المتحدة الإنمائي

المزيد من الصور

التقى اليوم الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، ريتشارد ديكتوس، المنسق المقيم للأمم المتحدة والممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، والوفد المرافق له، وذلك بحضور مساعد وزير الخارجية للتعاون الدولي للتنمية.

ورحب رئيس الوزراء بالمسئول الدولي والوفد المرافق له، معرباً عن تطلع مصر إلى تعزيز التعاون مع الأمم المتحدة في مختلف المجالات، بما ينعكس إيجاباً على وتيرة التنمية في مصر، مؤكداً اهتمام الحكومة بدعم عمل المكاتب الإقليمية للأمم المتحدة في مصر، وتوفير الدعم اللازم لأداء مهامها، والاستفادة من الخبرة الدولية في المجالات التنموية المختلفة.


وتناول رئيس الوزراء جانباً من الخطوات التي تتم حالياً لتحقيق التنمية الشاملة، لافتاً إلى أن مصر تسعى من خلال استراتيجيتها إلى تعبئة المزيد من الموارد لتسريع تنفيذ أهداف التنمية المستدامة السبعة عشر بحلول عام 2030، لافتاً إلى أن هذه الأهداف ترتكز على بناء المواطن المصري بدءاً من الصحة والتعليم والعمل والترابط بين مراحل التنمية.


ومن جانبه، أشاد المسئول الأممي  بالتعاون القائم مع مصر في عدد من المجالات، مشيراً إلي أن نطاق برامج تعاون الأمم المتحدة مع مصر يتسع ويتنوع بشكل مستمر، وقدم المسئول الأممي عرضاً موجزاً حول أنشطة المكتب، مستعرضاً علاقات التعاون والشراكة بين مصر والأمم المتحدة في عدة مجالات.


وأشار المسئول الأممي إلي المشاورات المثمرة والمنتظمة التي تتم مع عدد من المؤسسات الحكومية في عدد من المجالات التنموية، موضحاً أن التعاون مع مصر تم من خلال 3 مبادرات ومشروعات كبرى لدعم تكامل جهود الحكومة المصرية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة ودعم تمويل القطاع الخاص، وبرامج المرأة وغيرها، وكذلك دعم استراتيجية مصر لمحاربة الفقر من خلال رؤي بعيدة المدي.


وأشاد المسئول الأممي في هذا السياق بنجاح مصر في تحقيق تقدم مضطرد في هذا الملف والاستمرار في تحقيق إنجازات للوصول إلي الأهداف الموضوعة، مؤكداً دعمه الكامل للبرامج التنموية التي تقوم بها الحكومة، وتطلعه لتطوير التعاون المثمر القائم مع الحكومة المصرية بما يخدم رؤيتها للتنمية المستدامة، موضحاً أنه يعتزم ترتيب ندوة لمناقشة ما حققته مصر في هذا السياق وكيفية البناء عليه.