تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

رئيس الوزراء ووزير الشباب يتفقدان أعمال تطوير استاد القاهرة

المزيد من الصور

   تابع الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، سير أعمال التطوير الجارية باستاد القاهرة الدولى، استعداداً لإنطلاق فعاليات النسخة الـ 32 من بطولة كأس الأمم الافريقية 2019 لكرة القدم من على أرضه يونيو المقبل، والتى حظيت مصر بشرف تنظيمها.

وعقد رئيس الوزراء، اجتماعاً مع الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، والدكتور علي درويش، رئيس هيئة ستاد القاهرة، ومسئولى الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، والمهندس محسن صلاح، رئيس مجلس إدارة شركة المقاولون العرب، تم خلاله استعراض الموقف التنفيذى لأعمال التطوير، وأكد خلاله الدكتور مصطفى مدبولى ضرورة الالتزام بالبرامج التنفيذية للانتهاء من أعمال التطوير، وأن تتم الأعمال على أعلى مستوى، مشيراً إلى أن هذه البطولة فرصة لتسويق ما حدث من تطور فى مصر بالسنوات  الماضية. 

وجدد رئيس الوزراء التأكيد على أن ما يتم من أعمال فى هذا الصدد، إنما يتم وفقاً لأحدث المواصفات العالمية، وهو ما يعكس إمكانيات مصر وقدرتها على تنظيم مثل هذه الفعاليات الرياضية الكبيرة.

وأشار وزير الشباب والرياضة إلى أن أعمال التطوير  تتضمن تطوير مداخل ومخارج الاستاد والواجهات الرئيسية الخارجية له، وكذا كل من الدور الارضى والاول به، بالإضافة إلى المقصورة الرئيسية والمدرجات (الجمهور - VIP)، هذا فضلاً عن غرف خلع ملابس اللاعبين، وغرف حكام الفيديو، والمركز الاعلامى، ودورات مياه الجماهير، كما تشمل الاعمال ايضاً احلال وتجديد أرضية ملعب كرة القدم (النجيلة)، وكذا المضمار من حوله، إلى جانب توريد وصيانة شاشات العرض الموجودة داخل الاستاد.

وتم خلال العرض الاشارة إلى أن معدلات التنفيذ الخاصة بأعمال التطوير تسير وفقاً للجداول الزمنية المخططة، وبالجودة المطلوبة، لسرعة الانتهاء منها بوقت كاف قبل انطلاق البطولة. 

وتجول رئيس الوزراء ومرافقوه بأنحاء الاستاد المختلفة، وأرضية الملعب وغرف خلع الملابس، والمقصورة الرئيسية، وكذا أعمال تطوير الطرق المحيطة بالاستاد، للاطمئنان على سير العمل.

كما شاهد رئيس الوزراء خلال جولته فعاليات بطولة الجمهورية للسباحة، والتى تقام حاليا بمجمع حمامات السباحة.